أبحاث


كتب فاطيمة طيبى
2 يونيو 2021 11:45 ص
-
تراجع أسعار خام الحديد بالصين مع تنافس شركات الصلب الروسية في الأسواق الخارجية في 2020

تراجع أسعار خام الحديد بالصين مع تنافس شركات الصلب الروسية في الأسواق الخارجية في 2020

اعداد ـ فاطيمة طيبي

تعرضت أسعار خام الحديد لضربة قوية مع تعهد الصين بالحد من إنتاجها من الصلب خلال العام 2021 وهو ما يهدد الطلب على الخام الذى يقترب من اختتام عام يتسم بآداء متميز لهذه السلعة،  وذلك بالتزامن مع ظهور العديد من المؤشرات على زيادة المعروض من الخام في الأسواق لتسجل أسعار التعاقدات الآجلة لخام الحديد في تعاملات سنغافورة أقل مستوى له منذ أسبوعين نهاية ديسمبر 2020.

ـ الضغط على الشركات للحد من العوادم الغازية:
بحسب "الألمانية" قال شياو ياشينج وزير الصناعة الصيني إن بلاده ستضمن تراجع إنتاج الصلب الخام  خلال العام 2021، مضيفة أن هناك قواعد جديدة بالنسبة لإحلال الطاقات الإنتاجية للصلب في الصين مع الضغط على الشركات للحد من العوادم الغازية الناجمة عن الصناعة.
وتدور سوق خام الحديد العالمية حول صناعة الصلب العملاقة في الصين والتي تشتري أكثر من نصف إمدادات الخام القادمة من أستراليا والبرازيل بما في ذلك إنتاج الشركات العملاقة مثل بي.إتش.بي جروب وريو تينتو جروب وفيل. وكان إنتاج الصلب في الصين قد وصل خلال العام الحالي إلى مستوى قياسي بفضل إجراءات التحفيز الحكومية الرامية إلى الحد من تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد على الاقتصاد الصيني ككل.
وأدى هذا،إلى جانب اضطراب الإمدادات، إلى ارتفاع أسعار التعاقدات الآجلة لخام الحديد إلى أعلى مستوى لها منذ 2013.
من ناحيته قال ما ليانج المحلل الاقتصادي في شركة جوتاي جونان فيوتشرز للتجارة  إن سعر خام الحديد "تراجع مؤخرا بسبب زيادة المعروض في الأسواق الدولية مع نهاية العام ، مضيفا أن أنباء خفض إنتاج الصلب أثار المزيد من المخاوف بشأن إمكانية استمرار الطلب القوي على الخام خلال العام المقبل.
وتراجع سعر خام الحديد في تعاملات بورصة سنغافورة للسلع اخر يزم في شهر ديسمبر 2020 وذلك بنسبة 4.4% إلى 80.153 دولار للطن  وهو أقل سعر له منذ 16 ديسمبر 2020 . وتراجع سعر خام الحديد في تعاملات بورصة ديلان بنسبة 3.7% في حين ارتفع سعر الصلب  في تعاملات بورصة شنغهاي .

ـ اعتماد روسيا في صناعة الصلب بدرجة كبيرة على التصدير:

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة الروسية بعد اجتماع مع شركات الصلب في التاسع والعشرين من شهر ديسمبر 2020 أن هيئة مكافحة الاحتكار الروسية لم تسجل أي انتهاكات قانونية في أسعار منتجات شركات صناعة الصلب في روسيا.
وقالت الوزارة إنها تنظر إلى فكرة فرض رسوم على صادرات الصلب الروسية بقلق كبير.
وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن صناعة الصلب في روسيا تعتمد بدرجة كبيرة على التصدير حيث تبيع أكثر من 40% من إنتاجها في الأسواق الخارجية،كما أن صادرات الصلب هي ثاني أهم صادرات لروسيا بعد صادرات النفط والغاز الطبيعي.
وقالت وزارة الصناعة والتجارة إن شركات الصلب الروسية تعمل في ظروف تنافسية بالغة الشدة في الأسواق الخارجية وتواجه رسوما تجارية وتحقيقات في الخارج.
وأضافت أن فرض رسوم على الصادرات سيكون له تأثير سلبي على صادرات الصلب وهي سلعة استراتيجية بالنسبة لروسيا.
كانت شركات التشييد الروسية قد قدمت شكوى إلى نائب رئيس وزراء روسيا مارات خوسنولين من ارتفاع أسعار المنتجات المعدنية في البلاد وبخاصة حديد التسليح وهو ما يؤثر على نشاط قطاع التشييد في روسيا، وطالبت بفرض رسوم على صادرات حديد التسليح وخام البليت
وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء يوم الاثنين الماضي أنه بعد تقديم هذه الشكوى إلى نائب رئيس الوزراء اقترحت الهيئة الاتحادية لمكافحة الاحتكار فرض رسوم بنسبة 13% على صادرات حديد البليت و12% على حديد التسليح بهدف الحد من الصادرات وفقا للألمانية.

  ـ أسعار الصلب العالمية تصل لأعلى مستوياتها:

تواصل أسعار خامات ومنتجات الصلب ارتفاعاتها للشهر الثاني علي التوالي  ديسمبر 2020 لتسجل أرقاما لم تشهدها منذ عام 2011 ما يعني انها قد وصلت لاعلى مستوياتها منذ 9 سنوات

  مدفوعة بزيادة الطلب العالمي مع محدودية الإنتاج المتاح لتلبية احتياجات الاستهلاك.

وبلغت الزيادة منذ 14 ديسمبر 2020 أي في أقل من أسبوعين 52 دولار للخردة ليصل السعر إلى 473 دولار سيف، كما زادت أسعار البيليت 38 دولار لتصل إلى 578 دولار فوب من دول الاتحاد السوفيتي السابق وارتفعت أسعار المسطحات المدرفلة على الساخن 50 دولار ليصل السعر تصدير تركيا فوب إلى 785 دولار وذلك طبقا لمصادر الأسعار العالمية مثل بلاتس وميتال بوليتان. 

كما صعدت أسعار خامات الحديد بمعدل 5% في نفس الفترة لتصل إلى 162 دولار سيف بسبب الطلب المتزايد من الصين حيث انتاجها واستهلاكها من منتجات الصلب تمثلان أكثر من نصف حجم السوق العالمي.

وتشهد الصين حاليا طفرة في مشروعات البنية التحتية بعد تعافيها من جائحة كورونا مع عودة جميع أنشطتها الصناعية والاقتصادية إلى ما كانت عليه في السابق وفي هذا الإطار يقول موقع CNBC الاخباري أن أسعار خام الحديد قفز 10% في الصين مسجلا مستويات غير مسبوقة بسبب قلة المتاح. 

وتضيف صحيفة وول ستريت چورنال  في 23 ديسمبر من 2020  أن الانهيارات التي حدثت في مناجم البرازيل مؤخرا والتي أدت إلى مقتل العديد كان نتيجته أن ارتفعت أسعار خام الحديد إلى أعلى مستوياتها التاريخية نظراً لشح المعروض في وقت يشتد فيه الطلب. 

وتعليقا على ذلك يقول طارق عبد العظيم رئيس مجلس إدارة شركة المدينة للصلب أن ما نشهده حاليا يذكرنا بما حدث في 2008 عندما كانت الأسعار العالمية تقفز 100ـ 150  دولار شهريا ولن تستقر الأسعار إلا عندما يتحقق التوازن بين العرض والطلب وهو ما نتوقع حدوثه قريبا بعد أن تصل المخزونات إلى مستويات مرتفعة تهدئ من الطلب على الخامات وبالتالي تنخفض أسعارها.

 


أخبار مرتبطة
 
منذ 19 ساعةالتعاون الدولي: مصر حلقة وصل لتعزيز العلاقات الاقتصادية الروسية الأفريقية14 يونيو 2021 3:24 مفعاليات منتدى سانت بطرسبرج الاقتصادي الدولي فرصة لبحث العلاقات المتبادلة بين مصر وشركائها14 يونيو 2021 12:48 مالتصويت بدلا من قاعدة الإجماع .. اقتراح يثير خلافا في منظمة التجارة13 يونيو 2021 3:05 مالمنتدى الأول لهيئات الترويج الإفريقية:خارطة طريق لزيادة استثمارات الحكومات والقطاع الخاص بالقارة10 يونيو 2021 12:04 ممنطقة صناعية بولندية بمصر في اقتصادية قناة السويس8 يونيو 2021 1:42 مالجزار: انجازات 7 أعوام في عهد الرئيس السيسي فى الإسكان، مياه الشرب ،الصرف الصحى والطرق6 يونيو 2021 2:45 م433 مشروع تنموي في المنوفية بتكلفة 3.8 مليار جنيه في 6 قطاعات2 يونيو 2021 11:16 صافريقيا: حلول مبتكرة لأزمات التمويل للإمساك بزمام التنمية والتحرر من قيود الدين2 يونيو 2021 11:08 صتضاعف الطلب على الغاز الطبيعي بأفريقيا وتطوير اقتصادها السبيل الأمثل لمواجهة تحديات تغير المناخ1 يونيو 2021 2:07 ممنظمة التعاون الاقتصادي : الطاقة الفائضة الكبيرة في الاقتصاد العالمي ستسهم في كبح زيادة التضخم.

التعليقات