أبحاث


كتب فاطيمة طيبى
22 مايو 2022 1:29 م
-
اقتصادية قناة السويس تطرق أبواب الاستثمارات البريطانية للمشروعات الخضراء

اقتصادية قناة السويس تطرق أبواب الاستثمارات البريطانية للمشروعات الخضراء

اعداد ـ فاطيمة طيبي

في إطار مشاركة المهندس يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ضمن وفد وزاري مصري رفيع المستوى ومشاركة فعالة للجانب المصري خلال أعمال البعثة التجارية المصرية للمملكة المتحدة، التي تنظمها الجمعية المصرية البريطانية للأعمال والتي افتتحت أعمالها في الثامن عشر من شهر مايو الحالي  الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي.

 هذا وبحث رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس ، مع مسئولي كبار الشركات الإنجليزية فرص الاستثمار المتاحة بالمنطقة الاقتصادية، وعرض مزايا وحوافز الهيئة التي تقدم للمستثمرين. كما التقى رئيس المنطقة الاقتصادية أعضاء الجمعية وكبرى الشركات البريطانية وبعض المسئولين الحكوميين، وقادة مجتمع الأعمال في العاصمة البريطانية لندن.


ـ خطة ورؤية المنطقة الاقتصادية :

وبدأت أعمال البعثة التجارية بأول جلسة تحت عنوان "تنفيذ التعهدات المناخية"، والتي أدارها كارل سيزر، عضو مجلس إدارة مؤسسة PWC العالمية.

ـ عرض رئيس اقتصادية قناة السويس مقومات ومميزات المنطقة كموقع جغرافي ومركز اقتصادي محوري بمناطقه الصناعية وموانئه التابعة المطلة على البحرين الأحمر والمتوسط مرورا بأهم مجرى ملاحي عالمي" قناة السويس"، فضلا عن الحوافز الاستثمارية التي تتمتع بها المنطقة حيث سهولة نفاذ البضائع لجميع الأسواق الخارجية إقليميا وعربيا وعالميا، بجانب تعدد وتنوع الفرص الاستثمارية المتاحة للمستثمرين في جميع القطاعات الصناعية وغير الصناعية والخدمية وكذلك الخدمات البحرية.

ـ وقدم زكي، خطة ورؤية المنطقة الاقتصادية خلال 2020-2025 والتي ترتكز على مرحلة التمكين حاليا للقطاعات المستهدفة والتي تعمل الهيئة على استقطاب الاستثمارات الخاصة برؤية "خلق الفرصة" التي تواكب المتغيرات العالمية وتتناسب مع احتياجات الأسواق الخارجية في الاستثمار.

ـ وأكد أن المنطقة الاقتصادية تستهدف التحول نحو الاقتصاد الأخضر، وخاصة بعد وضع رؤية للهيئة في العمل على استقطاب مشروعات الطاقة النظيفة تبعا لاستراتيجية الدولة المصرية، وبالتزامن مع استضافة مصر لقمة تغير المناخ COP27، نوفمبر المقبل 2022 ،وتحول العالم للاقتصاد الأخضر.

ـ ونوه إلى ما تتمتع به المنطقة من إمكانات تؤهلها جذب هذا النوع من الصناعات والتي سيتم استخدامها في أغراض التصدير وتموين السفن، لذا يجري العمل على قدم وساق في الانتهاء من تطوير بعض الموانئ التابعة لرفع وتعزيز قدرتها التنافسية كالأعمال الجارية بميناء السخنة لتحويله لميناء محوري بالبحر الأحمر يخدم حركة التجارة العالمية.

وعقب انتهاء أولى جلسات البعثة التجارية، والتي شارك بها السفير شريف كامل سفير جمهورية مصر العربية لدى المملكة المتحدة الذي كان له دورا فعالا مع الجانب البريطاني في تنظيم هذا المنتدى، وكذلك سفير المملكة المتحدة جاريث بايلي لدى القاهرة المشارك مع البعثة وخالد نصير رئيس الجمعية المصرية البريطانية للأعمال المنظمة للحدث.

ـ توقيع عقود مشروعات الهيدروجين الأخضر نوفمبر 2022 :

  كما أعلن المهندس يحيى زكي رئيس رئيس اقتصادية قناة السويس ، أن مذكرات التفاهم الموقعة بين المنطقة الاقتصادية وشركات وتحالفات عالمية لإقامة منشآت صناعية لإنتاج الوقود الأخضر بمنطقة السخنة، هي نتاج مجهودات مبذولة نحو التحول للاقتصاد الأخضر ،ومفاوضات بين هذه التحالفات كبداية لتنفيذ هذه المشروعات.

وأوضح أنه من المتوقع أن يعقبها عددا من الخطوات الضرورية لتفعيلها وصولا إلى توقيع العقود النهائية الخاصة بالمشروعات على هامش انعقاد مؤتمر COP27، خلال نوفمبر المقبل 2022.

وقال رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس ، أن مشروعات الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء قد تصل استثماراتها لأكثر من 10 مليارات دولار لتبلغ الطاقة الإنتاجية من الوقود الأخضر نحو أكثر من 5 ملايين طن سنويا، حيث تقوم المنطقة الاقتصادية بنشاط ملحوظ بالتنسيق مع مؤسسات الدولة المصرية المعنية لاستقطاب أكبر الاستثمارات المتنوعة في مجال الطاقة النظيفة والتحول للاقتصاد الأخضر.

جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها في جلسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD ، والتي انعقدت في العشرين من شهر مايو الحالي  في مقر البنك بالعاصمة البريطانية لندن ،على هامش مشاركته ضمن وفد وزاري مصري رفيع المستوى، لأعمال البعثة التجارية المصرية السنوية للمملكة المتحدة، والتي تنظمها الجمعية المصرية البريطانية للأعمال.

وتأتي هذه الجلسة لمناقشة ملف التعاون المشترك بين البنك الأوروبي والمنطقة الاقتصادية، وعرض أهم المجهودات التي تقوم بها المنطقة الاقتصادية للمضي قدما ضمن مصاف المناطق الاقتصادية العالمية.

واستعرض زكي، حقائق عن المنطقة الاقتصادية لقناة السويس كأحد أكبر المشروعات القومية في مصر والتي توليها القيادة السياسية اهتماما ودعما كبيرين لاستقطاب وجذب الاستثمارات مما ينعكس على رفع معدلات النمو وخلق فرص عمل للشباب، فضلا عما تشهده المنطقة من بنية تحتية قوية تشمل محطات المياه والغاز والصرف ومحطات إمدادات الطاقة وكذلك شبكة الطرق القومية والأنفاق العملاقة التي تسهل انتقال الأفراد والبضائع لجميع أنحاء الجمهورية.

ـ وأشار زكي إلى الدعم الذي تتلقاه المنطقة الاقتصادية من الحكومة المصرية، لتحقيق رؤيتها بأن تصبح الوجهة المفضلة للاستثمار ومركزا عالميا للصناعات والخدمات، لافتا إلى الاهتمام بمشروعات الهيدروچين الأخضر، كأحد أهم مدخلات صناعة الوقود الأخضر، اعتمادا على عبقرية واستراتيجية الموقع الجغرافي للمنطقة حول قناة السويس فضلا عن القرب من الأسواق الأوروبية الذي يؤهل المنطقة الاقتصادية لأن تصبح مركزا لتموين السفن بالوقود الأخضر، بالإضافة إلى التصدير لأوروبا باعتبارها أكبر الأسواق المستوردة لمنتجات الطاقة النظيفة.

ـ لقاءات و مناقشات :

على جانب آخر، عقد رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس المهندس يحيى زكي لقاءات ثنائية مع:

ـ كبار شركات القطاع الخاص الإنجليزية وجلسات حوارية ترتكز على استقطاب المزيد من الاستثمارات الإنجليزية بالمنطقة الاقتصادية في قطاع الطاقة النظيفة والمتجددة، والتعريف بما تقوم به المنطقة من مجهودات مبذولة في هذا الشأن وعرض الأعمال التى تجرى حاليا مع العروض المقدمة من كبرى الشركات العالمية العاملة في ذلك المجال ،وخاصة بعد توقيع المنطقة الاقتصادية 6 مذكرات تفاهم مع هذه الشركات، لتفعيل هذه الشركات بعد توافق دراسات الجدوى بين الجانبين.

ـ كما التقى رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس وكبار مسئولي البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD  بمقر البنك بلندن، لبحث ملفات التعاون والمشروعات المشتركة بين المنطقة الاقتصادية والبنك في مجالات الدعم الفني، خاصة بعد إطلاق خدمك الشباك الواحد رقميا لتسهيل الأعمال وتيسير الإجراءات اللازمة للمستثمرين.

كما اكمل رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس أعماله لليوم الثاني ضمن مشاركته للبعثة التجارية السنوية السابعة للجمعية المصرية البريطانية للأعمال ، بحضور جلسات عمل ولقاءات موسعة مع رجال وقادة أعمال مؤسسات إنجليزية.

ـ  كما التقى أليستر لونج مبعوث جلالة الملكة للتجارة لمنطقة إفريقيا، والذي أشاد بالتطور الاقتصادي الذي تشهده مصر وكذلك حجم الاستثمارات في البنية التحتية والتي تؤهلها لأن تكون الوجهة المفضلة للاستثمار .فضلا عن المجهودات التي تقوم بها الدولة المصرية تزامنا مع استضافتها لقمة تغير المناخ وقدرتها للتحول للاقتصاد الأخضر لما تمتلكه من مقومات فريدة تؤهلها لأن تقود هذا الملف إقليميا..

ـ كما ناقش رئيس المنطقة الاقتصادية سبل التعاون وفرص الاستثمار بالمنطقة مع مؤسسة .British International Investment .

ـ كذلك جلسات حوارية مع الشركات الإنجليزية العاملة في مجال تحلية المياه وعرض رؤية الدولة المصرية في هذا المجال وماتحقق منه خاصة في المنطقة الاقتصادية بإنشاء محطات تحلية مياه البحر بأعلى المعايير العالمية.

 


أخبار مرتبطة
 
28 يونيو 2022 11:37 صمجموعة السبع : 600 مليار دولار استثمارات ببرنامج عالمي للبنى التحتية لمواجهة طريق الحرير الصيني28 يونيو 2022 11:30 صالرقابة المالية: مبادرة تنمية أفريقيا تدعم جهود مصر في تطبيق معايير الاستدامة28 يونيو 2022 11:17 صتطلعات السوق إلى مزيد من جهود تحالف "أوبك +" لتعزيز المعروض النفطي العالمي13 يونيو 2022 12:51 مامريكا: رجوع التضخم الى التسارع بكل القطاعات مسجلا رقما قياسيا منذ 40 عاما12 يونيو 2022 2:03 متقلبات ومضاربات الألمنيوم والنيكل والنحاس تربك أسواق المعادن عالميا8 يونيو 2022 2:52 مسلاح القمح يهدد بمجاعة عالمية8 يونيو 2022 12:38 مالمشاط تلقي كلمة رئيس الجمهورية أمام قمة القادة للميثاق العالمي للأمم المتحدة6 يونيو 2022 12:20 ممعالجة تغير المناخ عبرالانسجام بين جدول الأعمال البيئي وتحقيق التنمية المستدامة5 يونيو 2022 4:52 مموسكو في موقع مالي قوي يعزز قدرتها على الصمود5 يونيو 2022 1:56 ممدبولي : حول القطاع الخاص والفرص الاستثمارية وضعنا رؤية للتعامل مع التحديات وإعادة بناء الدولة المصرية

التعليقات